Web Analytics

مؤتمر COP28 بدبي.. مشاركة متميزة لوفد عن “جمعية سمايل للتنمية المستدامة” بالناظور

13 ديسمبر، 2023 - 23:09 Uncategorized تابعونا على Lwatan

lwatan.com / تقرير إخباري

شهد مؤتمر الأطراف للتغير المناخي “COP28” مشاركة كبيرة من المنظمات الدولية بما في ذلك المنظمات غير الحكومية، وقد مثل الناظور وفد عن جمعية سمايل للتنمية المستدامة متمثل في رئيس الجمعية محمد أمين برجال وأعضائها طارق حضري وسكينة صبار.

وقد منح المؤتمر الدولي فرصاً متعددة لوفد جمعية سمايل وللجمعيات المشاركة للتعبير عن آرائهم، بما في ذلك المنظمات المعنية بحقوق النساء والشباب والبيئة.

وخلال المؤتمر العالمي حول بيانات النوع الاجتماعي والبيئة الذي عقد في 28 و29 نونبر في مدينة دبي منح “COP28” المشاركين الفرصة للتعبير عن آرائهم سواء من ممثلي وكالات الأمم المتحدة والمسؤولين الحكوميين وصانعي السياسات أو قادة ومؤيدي تحالف العمل النسوي من أجل العدالة المناخية وائتلاف بيانات النوع الاجتماعي والبيئة، والمؤسسات الخاصة، ومنظمات المجتمع المدني، وقادة السكان الأصليين والمجتمعات المحلية والأكاديميين.

وفي اليوم الثامن من انعقاد المؤتمر والذي صادف الاحتفال بيوم الشباب العالمي، شارك الشباب أحلامهم بشأن عالم مستدام..إذ سلط الحدث الضوء على أصوات الشباب لضمان الاستماع إلى مطالبهم والدعوة إلى تعزيز الاستثمارات في التعليم لإمداد الأطفال والشباب بالمهارات والأدوات اللازمة للتعامل مع أزمة المناخ.

وقد شارك وفد جمعية سمايل في مختلف الورشات واللقاءات والموائد المستديرة وأيضا في سلسلة من الفعاليات الجانبية بقيادة الشباب، وورش العمل، والجلسات التفاعلية الموجهة خصيصًا للشباب خلال مؤتمر COP28.

وفي تصريح لرئيس جمعية سمايل، أفاد محمد أمين برجال للجريدة أنه” كان لي كامل الشرف من خلال التعهد “لشجرة الحياة” بالحفاظ على البيئة بحيث تعتبر هذه الأخيرة عمل فني رقمي تفاعلي يحمل عنوان “شجرة الحياة” كأول عمل فني من نوعه في العالم يستخدم تقنيات الذكاء الاصطناعي ويجسّد الاستدامة البيئية بطريقة معاصرة. وفي قلب مركز تحوّل الطاقة، يدعو هذا العمل الفني زوار المنطقة الخضراء بمؤتمر الأطراف “كوب 28″ في دبي، إلى التعهّد باتخاذ إجراءات عاجلة للحفاظ على كوكبنا”.

وتعتبر جمعية سمايل للتنمية المستدامة بالناظور من الجمعيات البيئية النشيطة في المجال والتي تشتغل على التغيرات المناخية والتنمية المستدامة.